الأربعاء، 23 ديسمبر، 2009

حسن شحاتة و الساجدين دراكولا و الشياطين

د المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة اجتماعا مهما مع سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة بمكتبه لمناقشة برنامج الاتحاد استعدادا لبطولة كأس الأمم الإفريقية التي ستقام في أنجولا خلال شهر يناير المقبل وتم خلال الاجتماع استعراض لائحة المكافآت الخاصة بلاعبي المنتخب الوطني وتم تعديل بعض بنودها وسيتم الاعلان عنها علي أن يكون تعديل اللائحة بمثابة مضاعفة المكافآت سواء في اتحاد الكرة أو في المجلس القومي للرياضة حتي يكون حافزا امام اللاعبين في تحقيق الفوز من المباراة الأولي في البطولة وعدم الانتظار لحين الصعود الي الدور الثاني كما حدث في البطولة الماضية‏.‏

جاء ذلك بناء علي طلب من حسن شحاتة ـ المدير الفني للمنتخب الوطني ـ الذي طالب بتعويض اللاعبين ماديا عن الاخفاق الذي حدث في تصفيات كأس العالم الأخيرة لأن الخروج علي يد الجزائر لم يكن للاعبين دخل فيه بعد أن بذلوا كل الجهد لديهم للوصول للنهائيات لكن الظروف حالت دون ذلك‏.‏ وسوف يعلن حسن صقر خلال اليومين المقبلين عن تعدل اللائحة بمضاعفة المكافآت‏!‏

كما طالب لاعبو المنتخب الوطني بضرورة صرف المكافآت الخاصة بمباريات التصفيات الماضية والتي حققوا فيها الفوز في أربع مباريات متتالية أمام رواندا في القاهرة ورواندا في رواندا وزامبيا هناك والجزائر في القاهرة والتي علق سمير زاهر صرفها لحين حسم تذكرة التأهل ومضاعفة المكافآت وهو لم يحدث وانتظرا اللاعبون حتي تهدأ الأمور والمطالبة بحقوقهم من خلال الجهاز الفني الذي تحدث مع سمير زاهر بهذا الشأن।‏
هل هناك مهزلة اكبر من ذلك منتخب مهزوم و فشل في التأهل لكأس العالم يتم تعديل اللوائح لمضاعفة المكافات له و طالب حسن شحاته بتعويض اللاعبين ماديا لان الخروج من التصفيات لم يكن للاعبين دخل فيه شيء نموذجي مصري مجموعة فشلت في تحقيق اهدافها فيتم مكافأتها و اعتبار ان الفشل لا يد لنا فيه و عملنا اللي علينا و الباقي علي ربنا هذا هو منتخب الساجدين الان فقط عرفت سبب سجودهم هو الشكر لله علي الاموال التي سينهبوها من جيب الشعب المصري।

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق