الأحد، 28 مارس، 2010

شكرا للاحتلال الامريكي

بنظرة علي الانتخابات العراقية يمكنك التفرقه بين الانتخابات المصرية حيث يكتسح حزب الحكومه و بين الانتخابات الحقيقيه الحره ,نتائج الانتخابات العراقية جاءت كالتالي
91 مقعدا لاياد علاوي
89 مقعدا لنوري المالكي
70 مقعد للائتلاف الشيعي
43 مقعدا للتحالف الكردستاني
كما تري لا توجد اغلبيه لاي منهم و عليهم الدخول في تحالفات ,هكذا تكون الديموقراطيه , قارن بين هذا التنوع و بين حكم البعث في عهد صدام , لقد وعدت امريكا بالديموقراطية و قد اوفت بوعدها , انا بالطبع ضد الغزو و الاحتلال الخارجي و لكن احيانا يكون ذلك هو الدواء المر, تخيل استمرار صدام في الحكم ثم توريثه لولديه و استمراره في القمع و قتل ابناء شعبه , اذا كان هناك ضحايا للقمع او للغزو فربما يكون الغزو اكثر رحمة

هناك تعليق واحد:

  1. اضم صوتي لصوتك, كلنا ضد الإحتلال الأمريكي لكنه أتي بديموقراطية لم يستطع الإستقلال العربي أن يأتي بمثلها. و المصيبة أننا نسخر من العراقيين و نتهم إنتخاباتهم بالطائفية و كأننا لا ندري من نحن و أين نعيش!

    ردحذف