السبت، 1 أكتوبر، 2011

و بكده تبقي مخابراتنا المصرية متفرقش عن دنيا سمير غانم في الكبير قوي

أنباء الشرق الأوسط: مصر تدرس الإفراج عن “جرابيل” مقابل دعم مادي وسياسي أمريكي


  • الوكالة: جرابيل حضر للقاهرة في رحلة دراسية واعترف في التحقيقات بالقيام بحركات صبيانية ومحاولة التعرف على المصريين

كتب- محمدالعفيفي ووكالات:

ذكرت وكالة انباء الشرق الأوسط اليوم أن القاهرة تدرس الافراج عن “ايلان جرابيل” المواطن الأمريكي المتهم بالتجسس لصالح إسرائيل خلال ثورة ٢٥يناير الماضي خصوصا بعد وعود من الولايات المتحدة بتقديم مزيد من الدعم السياسي والاقتصادي في المقابل.
وقالت الوكالة إن القنصل الأمريكى “ريرتو باورز” قام السبت بزيارة المواطن الأمريكى “ايلان جرابيل”بسرايا النيابة؛ وذلك بعد سماح نيابة أمن الدولة العليا له بزيارته، وقد فوجئ الجميع بدخول والدته ووالده اللذين حضرا من الولايات المتحدة الأمريكية للاطمئنان على نجلهما بالقاهرة.
ونقلت الوكالة عن موقع “مجموعة الضغط من أجل الإفراج عن جرابيل” على “الفيس بوك” قوله إن عملية الإفراج عنه ستعود على مصر والثورة بكثير من الفوائد لصالح مصر فى المستقبل وبمزيد من الدعم الأمريكى الاقتصادى لمصر خاصة فى ظل زيارة وفد الكونجرس الأمريكى الذى التقى المجلس الأعلى للقوات المسلحة ومجلس الوزراء، فضلا عن الزيارة المرتقبة لوزير الدفاع الأمريكى لمصر يوم الرابع من أكتوبر الحالى ومناقشته لموضوع الإفراج عن جرابيل.
ومضت الوكالة تقول إنه قد تبين أن القاهرة تبحث حاليًا المطالب الأمريكية بشأن الإفراج عن جرابيل وتدرس ما يمكن عمله لتحقيق الرخاء والديمقراطية والمزيد من الدعم السياسى والاقتصادى لمصر.
وأضافت :”المعروف أن جرابيل الذى حضر الى القاهرة فى رحلة دراسية قد اعترف خلال التحقيقات معه بأخطائه وقيامه بحركات صبيانية ومحاولته التعرف على المصريين وزيادة عَلاقته معهم خاصة بعد نجاح الثورة المصرية”.

يذكر أن نيابة أمن الدولة طوارئ كانت قد أسندت لجرابيل تهمة التخابر علي مصر للاضرار بمصالحها الاقتصادية والسياسية عقب تحقيقاتها..
وكشفت التحقيقات التي يباشرها المستشار طاهر الخولي المحامي العام للنيابة بحسب ما نشر في وسائل الإعلام الرسمية وقتها عن أن الجاسوس قد تم دفعه إلي مصر وتكليفه، بتنفيذ بعض الاحتياجات للجانب الإسرائيلي لتجنيد بعض الاشخاص .. إضافة بنشاطه في التجسس ومحاولة جمع المعلومات والبيانات ورصد أحداث ثورة 25 يناير والوجود في أماكن التظاهرات وتحريض المتظاهرين علي القيام بأعمال شغب تمس النظام العام والوقيعة بين الجيش والشعب بغرض نشر الفوضي بين جميع المواطنين والعودة لحالة الانفلات الأمني ورصد مختلف الأحداث للاستفادة بهذه المعلومات بما يلحق الضرر بالمصالح السياسية والاقتصادية والاجتماعية للبلاد والتأثير سلبا علي الثورة، كما كشفت معلومات المخابرات العامة ان المتهم كان أحد عناصر جيش الدفاع الاسرائيلي وشارك في حرب لبنان عام 2006 وأصيب خلالها.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق