الخميس، 1 مارس، 2012

مفيش قضاء مستقل .. و رئيس لجنة انتخابات الشعب و الشوري و رئيس محكمة الاستئناف ..ساعي عند المجلس العسكري

كنت نتوقع أن تنتهي ازمة المجلس و أمريكا المفتعلة .. و لكن أن تنتهي بهذا الشكل المبتذل و الفاضح .. هذا ما لم اتوقعه .. كان مبارك يفتعل ازمات شبيهة و لكن كان لديه من المحيطين به من يستطيعون اتقان اللعبة .. لكن المجلس العسكري يثبت انه اكثر سذاجة من مبارك .. حيث قام بالتصعيد في محورين الاول هو المعونة الامريكية و استعان فيها بمصطفي بكري و محمد حسان الذي اعلن أن ما يجمعه من نقود ليس له علاقة بموازنة الدولة ولا حتي بموازنة الدولة ( و ضحكت عليك يا مواطن يا عبيط ياللي اتبرعت علشان نستغني عن المعونة) .. اما المحور الثاني و هو الامريكيين المتهمين في قضية المجتمع المدني فقد جاءت النهاية بمثابة فضيحة للقضاء الذي يتلقي التليفونات من أجل التنحي و السماح بالسفر .. و الكارثة ان من يقوم بعمل المكالمات نيابة عن المجلس العسكري هو رئيس لجنة انتخابات مجلسي الشعب و الشوري .. و الذي لم يقم بتوقيع اي عقوبات علي كل من قام بمخالفات في الانتخابات .. ما لم يفهم الان أن العسكر هم الوجه الساذج لمبارك .. لن يفهم ابدا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق