الأربعاء، 6 يوليو، 2011

سمسار الدم سمسار بدقن



ال أسامة فهمي أبو المعاطي شقيق أحد شهداء الإسكندرية ، إن السلفيين توسطوا بقيادة ياسر برهامي لإقناع أهالي المشهداء بقبول “دية” من الضباط المتورطين في قتلهم مقابل التنازل عن القضايا ضدهم وتغيير أقوالهم لتبرئة الضباط.

وأضاف في تصريحات لبرنامج ” آخر كلام”، الذي يقدمه الزميل يسري فوده على قناة أون تي في إنه في بداية الأمر تحدث معهم الشيخ برهامي لقبول الدية و أنهم رفضوا وبعد عدد من الأيام أرسل إليهم يطلبهم في مسجد التقوى في سيدي بشر، ونصحهم بقبول مبلغ الدية عن القتل غير المتعمد 400 ألف جنيه، أو مبلغ 550 ألف جنيه في قضايا القتل المتعمد. وأضاف فهمي أنه عندما توجه الحاضرين بسؤال الشيخ برهامي عمن سيدفع هذا المال، رد عليهم بأن القوات المسلحة خاطبته وطالبته بتشريع فتوى بمبلغ الدية. ونوه إلى أن هذه الأموال “هزت ناس، وكان فيه بعض الشهداء حالتهم صعبة جدا ومتعسرة فقبلوا”.

السلفي سمسار الدم


. بيقولك ولا تهتم
ماتبيعه باعلي سعر
.. ..خد قرشك بكام اللتر ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق